منظمات حقوق الإنسان المصرية تستنكر الأوضاع المأساوية لسكان مخيم أشرف بالعراق وتطالب بتوفير الحماية الدولية لهم

19. مايو 2011 بواسطة المحرر

تعرب منظمات حقوق الإنسان المصرية عن قلقها البالغ إزاء سوء الأوضاع الإنسانية للاجئين القاطنين منذ 25 عاماً في مخيم أشرف بالعراق التابع لعناصر منظمة مجاهدي خلق الإيرانية .

كان مخيم أشرف قد تعرض للضرب من قبل القوات العراقية في 28 و 29 يوليو 2009 ، الأمر الذي أوقع 11 قتيلاً و 500 جريح، و هجوم آخر في 8 إبريل 2011 مما أدى إلى وفاة 35 قتيلاً و 350 جريح .كما أن السكان يتعرضون لضغط مستمر إذ يتعرضون لتعذيب نفسي ويعاملون معاملة السجناء ، وذلك برغم تواجدهم أكثر من 25 عاماً في العراق ، وحمايتهم منذ عام 2004 طبقاً لاتفاقية جنيف الرابعة.

وتعلن المنظمات الموقعة أدناه عن تأييدها ومساندتها لسكان أهالي معسكر أشرف ، وموافقتها على ما طالب به وفدالبرلمان الأوروبي أثناء زيارته للعراق في شهر إبريل الماضي[1] ، والتي تتمثل في الآتي :

  • 1- انسحاب القوات العراقية من داخل معسكر أشرف .
  • 2- رفع الحظر عن وصول الصحفيين والمجموعات البرلمانية والمحامين وغيرهم إلى معسكر أشرف .
  • 3- التلقي الفوري للجرحى للخدمات الطبية في المستشفيات العامة المتطورة والأهلية في العراق.

إجراء تحقيق مستقل من قبل وفد من الحقوقيين حول وقائع 8 إبريل 2011، مما أدى إلى مقتل 35 شخصاً وجرح مئات الآخرين .

4-إعادة جميع الممتلكات المضبوطة من سكان أشرف في 8 إبريل .

وفي هذا الصدد ، تؤيد المنظمات الحقوقية دعمها ومساندتها للمقترح الأوروبي وسترفعه للمجلس الدولي لحقوق الإنسان بغية تبينه ، وتدعو الأمم المتحدة والحكومة الأمريكية وضع هذا المقترح كأساس لانهاء المذبحة وضمان حقوق الانسان لسكان أشرف .كما تطالب الحكومة العراقية بالسماح لجميع المنظمات الأهلية المحلية والإقليمية والدولية بتقديم المساعدة الطبية والصحية للجرحى المصابين في أحداث 8 إبريل 2011.

المنظمات الموقعة :

  • 1. البرنامج العربي لنشطاء حقوق الإنسان.
  • 2. المركز المصري لحقوق المرأة .
  • 3. المنظمة العربية لحقوق الإنسان.
  • 4. المنظمة المصرية لحقوق الإنسان.
  • 5. المركز العربي لاستقلال القضاء والمحاماة .
  • 6. مركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان.
  • 7. مركز أندلس لدراسات التسامح .
  • 8. دار الخدمات النقابية والعمالية .

 

 


[1] – خلال الفترة من 26- 29 إبريل 2010 قام وفد من البرلمان الأوربي بزيارة بغداد وتباحث مع الوزراء والمسئولين في الحكومة العراقية بينهم رئيس الجمهورية و رئيس البرلمان ونائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية بالإضافة الى السيد اد ميلكرت رئيس بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق والسيد جيمز جيفري السفير الأمريكي لدى العراق.

 







تم نشر هذا الموضوع 19. مايو 2011 في 4:31 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق