محكمة النقض العسكرية تقبل الطعن في قضية عادل فتوح الجزار

30. ديسمبر 2011 بواسطة المحرر

قبلت  محكمة النقض العسكرية  الطعن في الحكم الصادر ضد الجزار واعادة محاكمتة وكان الاستاذ حافظ ابو سعدة المحامي بالنقض تقدم بطعن في الحكم الصادر بسجن الجزار لمدة ثلاث سنوات وترافع عنة امام محكمة النقض العسكري حيث اصدرت المحكمة قرارها السابق الذكر

والمعروف ان عادل الجزار احد القيادات الاسلامية التي تم احتجازها في معسكر جوانتانامو و ترجع وقائع القبض على الجزار لعام 2000 عندما سافر إلى باكستان لتدريس القرآن الكريم وبعد أحداث 11 سبتمبر 2001 و الحرب على أفغانستان تطوع للذهاب الى أفغانستان مع الهلال الأحمر لمساعدة اللاجئين الا انه أصيب في قصف جوي أمريكي وقضى شهر في مستشفى باكستاني قبل أن يتم القبض عليه من قبل الجيش الامريكي وتم ترحيله الى احد السجون التابعة للولايات المتحدة في قندهار بأفغانستان على الرغم من عدم استكمال علاجه
وظل فى السجن لمدة أحد عشر يوما وبعد ذلك تم ترحيله إلى معتقل غوانتنامو. ونظرا لعدم تلقيه أي عناية طبية تأزمت حالته الصحية واصابته غرغرينا فى احدى ساقيه مما استلزم بترها.وظل عادل فتوح الجزار ثماني سنوات حتى عام 2010 عندما أطلق سراحه من معتقل جوانتانامو لكنه لم يحصل على حريته مباشرة.فعندما تم الافراج عنه من جوانتانامو تم ترحيله إلى سلوفاكيا و تم اعتقاله هناك أكثر من ستة أشهر في احدى مراكز احتجاز المهاجرين

وفي يوليو 2011 وصل الجزار إلى مطار القاهرة على متن الخطوط الجوية النمساوية ، وعلى كرسى متحرك وأنهى إجرءات وصوله مستخدما وثيقة سفر سلوفاكية ..واعتقلته سلطات المطار لدى وصوله لأنه مطلوب لتنفيذ حكم بالسجن ثلاث سنوات فى القضية رقم 24/2001 جنايات عسكرية، المسماة بقضية تنظيم الوعد.

تم نشر هذا الموضوع 30. ديسمبر 2011 في 8:15 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق