المنظمات المصرية تعقد مؤتمراً صحفياً للرد على مشروع قانون الجمعيات الأهلية المطروح من قبل الحكومة المصرية

19. يناير 2012 بواسطة المحرر

تعقد المنظمات المصرية بمقر المنظمة المصرية لحقوق الإنسان مؤتمراً صحفياً وذلك يوم الأحد الموافق 22 يناير لعام 2012 للرد على السلبيات والمعوقات التي تضمنها مشروع قانون الجمعيات الأهلية الجديد والذي طرحته الشئون الاجتماعية مؤخراً، وذلك بمقر المنظمة في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً.

وكانت المنظمات قد شكلت في هذا الإطار لجنة استشارية وقانونية لبحث مشروع القانون الذي طرحته الشئون الاجتماعية والتي عقدت اجتماعها يوم الخميس الموافق 19 نوفمبر لعام 2012، حيث ناقشت مشروع القانون المقترح، والقواعد التي يجب أن تحكم القانون الجديد للجمعيات الأهلية، فضلا عن طرح مشروع قانون بديل للجمعيات الأهلية رقم 84 لسنة 2002.

وأوضح أ. حافظ أبو سعده رئيس المنظمة المصرية أن منظمات المجتمع المدني لعبت دوراً كبيراً في تفجير العديد من القضايا داخل المجتمع المصري مثل الحملات المتتالية ضد التعذيب وفضح تلك الممارسات، فضلا عن تبني حملات للقضاء على الفساد، وكذا إيلاء اهتماماً بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية من خلال الوقوف في صف المواطن الفقير وترسيخ حقه في الحصول على مستوي معيشة مناسب، والسعي لتقديم توصيات ومقترحات لمحاولة القضاء على العديد من الظواهر السلبية مثل ساكني العشوائيات والقبور، ولهذا يجب ضمان وترسيخ حرية العمل الأهلي في مصر.

تم نشر هذا الموضوع 19. يناير 2012 في 12:35 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق