المنظمة المصرية تعلن تضامنها مع فريق عمل برنامج محطة مصر والإعلامي معتز مطر

22. فبراير 2012 بواسطة المحرر

المنظمة المصرية تعلن تضامنها مع فريق عمل برنامج محطة مصر والإعلامي معتز مطر

وتحذر من استمرار حملة الانتقاص من حرية الرأي والتعبير

تعرب المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عن إدانتها البالغة لما تعرض له فريق عمل برنامج محطة مصر من قطع بث البرنامج أثناء عرضه على الهواء مباشرة، وتؤكد على تضامنها الكامل مع فريق العمل، وإدانتها لموقف إدارة القناة، وتؤكد المنظمة على خشيتها من كون ما سبق ما هو إلا عبارة عن حملة شرسة تستهدف تقويض حرية الرأي والتعبير والانتقاص منه لحجب المعلومات عن الرأي العام، وهو الأمر الذي حذرت منه المنظمة.

وتعود حقيقة الواقعة إلى قيام إدارة قناة مودرن حريه بقطع الصوت عن الإعلامي / معتز مطر أثناء تقديمه برنامج محطة مصر على الهواء مباشرة وذلك على الهواء مباشرة يوم الثلاثاء الموافق 21/2/2012 وذلك دون أي مبرر منطقي، وأعلنت إدارة القناة أن الأمر يرجع إلى عطل فني وذلك على خلاف الحقيقة مما دعى فريق عمل البرنامج للاعتصام بالإستديو وتحرير محضر إثبات حاله للتأكيد على عدم صحة ما ذكرته إدارة القناة.

ومن جانبها تؤكد المنظمة المصرية على ضرورة إتاحة حرية الرأي والتعبير للجميع دونما تمييز بما يتفق مع المعايير الدولية المعنية بحقوق الإنسان، وتشدد على ضرورة إرساء مبدأ عام تلتزم به الحكومة المصرية يضمن إتاحة حرية الرأي والتعبير لكافة الصحفيين ووسائل الإعلام.

ومن جانبه يؤكد أ. حافظ أبو سعده رئيس المنظمة على أن ما حدث يعد مؤشراً خطيرا حول عودة بعض ممارسات النظام السابق التي تهدد حرية الرأي والتعبير وتعد انتقاصا لأحد مكتسبات ثورة يناير حيث تؤدي لتقييد حرية الإعلام لمنعه من كشف الحقائق للرأي العام، وهي جزء لا يتجزأ من حقوق الإنسان وحرياته الأساسية، ولا يجوز لأي سلطة أن تمنع نشر المعلومات إلا إذا استطاعت الحكومة أن تثبت أن ذلك التعبير يهدف لإثارة العنف الوشيك.

 

تم نشر هذا الموضوع 22. فبراير 2012 في 3:10 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق