المنظمة المصرية تطالب بالإفراج الفوري عن” ألبير صابر”

17. أكتوبر 2012 بواسطة المحرر

قررت محكمة جنح المرج اليوم الأربعاء 17/10/2012 ، تأجيل محاكمة المدون “ألبير صابر عياد”، المتهم بـ«ازدراء الدين الإسلامي والمسيحي، وسب الذات الإلهية، والتهكم على الشعائر والمقدسات الدينية والأنبياء»، لجلسة 14 نوفمبر المقبل للإطلاع.

وتعود وقائع القضية إلى قيام الأجهزة الأمنيه بإلقاء القبض على “ألبيرصابر” والحاصل على بكالوريوس علوم الحاسب الآلي بجامعة القاهرة ، لاتهامه بنشر الفيلم المسيء للإسلام على الإنترنت.

وفي هذا الصدد ، تطالب المنظمة المصرية لحقوق الإنسان بالإفراج الفوري عن المذكور إعمالاً للمواثيق الدولية لحقوق الإنسان والتي تتيح حرية الرأي والتعبير للمواطنين ، واصفة “ألبير ” بأنه “سجيناً للرأي” قد اعتقل لمجرد تعبيره السلمي عن آرائه وأفكاره بمنتهى الحرية ، محذرة من مغبة إعاقة حرية الرأي والتعبير في مصر الثورة .

ومن جانبه أكد أ. حافظ أبو سعده رئيس المنظمة المصرية أنه يجب احترام الحق في حرية الرأي والتعبير بما يتفق مع المعايير الدولية المعنية بحقوق الإنسان، مشددا على أن تهمة ازدراء الأديان لا تستخدم في مصر للغرض الذي شرع من أجله، وهو تجريم من يقومون بإشعال الفتنة بازدراء أديان الآخرين والتحريض عليهم، لكنها تستخدم لقمع الفكر والرأي المعارض، مطالباً بالحرية لألبير صابر   .

تم نشر هذا الموضوع 17. أكتوبر 2012 في 2:12 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق