المنظمة المصرية تعقد اجتماعاً تشاوريا مع ممثلي الجمعيات الأهلية الأربعاء القادم

1. سبتمبر 2013 بواسطة المحرر

تعقد المنظمة المصرية لحقوق الإنسان اجتماعاً تشاوريا مع ممثلي الجمعيات الأهلية لمناقشة مشروع قانون الجمعيات الأهلية المقترح من قبل اللجنة العليا التي أنشأتها وزارة التضامن الاجتماعي وذلك يوم الأربعاء الموافق 4 سبتمبر لعام 2013، وذلك بمقر المنظمة في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً.

ويأتي هذا الاجتماع كرغبة في مناقشة مواد قانون الجمعيات الأهلية المقترح، لاسيما بعد ثورة الثلاثين من يونيه وحدوث تغيرات على الساحة السياسية والرغبة في إحداث توافق بين المنظمات والجمعيات الأهلية في البداية حول أسس تعديل قانون الجمعيات رقم 84 لسنة 2002، وطرحه بعد ذلك على اللجنة المشكلة من قبل وزارة التضامن الاجتماعي لمناقشة المشروع.

وأوضح أ. حافظ أبو سعده رئيس المنظمة المصرية أن الجمعيات الأهلية ساهمت بشكل جلي طيلة الحقبة الماضية في العديد من المجالات التنموية والحقوقية، وساهمت في رفع وعي المواطن المصري البسيط بالمبادئ الأساسية لحقوق الإنسان وحقوقه الأساسية سواء قبل ثورة الخامس والعشرين من يناير أو بعدها، وهو الأمر الذي كان يجابه بمحاولة تكميم أصوات هذه الجمعيات.

وأضاف أبو سعده أنه يجب في المرحلة المقبلة سن قانون جديد للجمعيات يتفق في الأساس مع المعايير الدولية لحقوق الإنسان وقواعد الشرعة الدولية التي كفلت الحق في التجمع والتنظيم، ويأتي أيضا متسقا مع التغيرات التي شهدتها الساحة المصرية في الفترة الأخيرة، ودور هذه الجمعيات في فضح بعض الممارسات والانتهاكات المتعلقة بحقوق المواطن المصري البسيط.

تم نشر هذا الموضوع 1. سبتمبر 2013 في 12:01 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق