المنظمة تدين قرار السلطات الاسرائيلية بمنع مقرر الامم المتحدة الخاص باوضاع حقوق الاانسان

17. ديسمبر 2008 بواسطة المحرر

تعرب المنظمة المصرية لحقوق الانسان عن إدانتها لقرار سلطات الاحتلال الاسرائيلية منع دخول الخبير ريتشارد فولك مقرر الامم المتحدة ، الخاص باوضاع حقوق الانسان في الاراضي الفليسطينية بتاريخ 14/12/2008 .وكان الخبير ريتشارد فولك قد تم منعة من قبل سلطات الاحتلال الاسرائيلية من دخول البلاد أثناء قيامة بمهمة عمل رسمية في الاراضي الفلسطينية المحتلة، واحتجازة بمطار بن جوريون عقب وصوله الي المطار وعزله عن بقية موظفي الامم المتحدة المراقبين له، ومصادرة جواله الخاص، حيث استمر الاحتجاز لمدة 20 ساعة بغرفة بالمطار إلي أن تم نقله إلي طائرة متجهة إلي لوس انجلوس .

والمنظمة إذ تدين بشدة مثل هذا الاجراء الذي يهدف إلي عزل الشعب الفلسطيني عن المجتمع الدولي للوقوف علي الاوضاع الغير انسانية التي تحدث علي الاراضى الفلسطينة و من أجل التعتيم علي الانتهاكات والجرائم التي ترتكب بحق الفلسطينيين .

وفي هذا السياق تطالب المنظمة المجتمع الدولي والأمم المتحدة باتخاذ الاجراءات والقرارات السريعة والفورية ضد سلطات الاحتلال الاسرائيلية من اجل وقف التعنت الاسرائيلي في عزل الشعب الفلسطيني وحرمانة من ابسط الحقوق الانسانية . التي تقرها المواثيق الدولية المعنية بحقوق الانسان ، كما تطالب باتخاذ الاجراءات والقرارات الجزائية المناسبة ضد سلطات الاحتلال الاسرائيلية بشأن واقعة منع خبير الأمم المتحدة ريتشارد فولك من الدخول الي الأراضي الفلسطينية المحتلة .

تم نشر هذا الموضوع 17. ديسمبر 2008 في 2:05 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق