المنظمة المصرية تطالب بالتحقيق في إصابة صحفي اليوم السابع وصدى البلد

15. أبريل 2014 بواسطة المحرر

تستنكر المنظمة المصرية لحقوق الانسان استهداف شباب الصحفيين أثناء تغطيتهم الميدانية خلال المظاهرات، حيث تعرض خالد حسين “محرر اليوم السابع”، وأحمد السيد “مصور صدى البلد” خلال اشتباكات جامعة القاهرة أمس الأثنين الموافق 14\4\2014، ووفقًا لتقرير الطب الشرعي للإصابة بطلقات نارية أسفل الصدر.

والمنظمة إذ تدين تعمد إستهداف الصحفيين ومندوبي وسائل الاعلام المختلفة أثناء تغطيتهم لمثل هذه المظاهرات؛ فإنها تطالب النيابة العامة بسرعة التحقيق الفوري والعاجل في واقعة إصابة الصحفيين وإلقاء القبض علي مرتكب الجريمة وتقديمه إلي محاكمة منصفة وناجزة، كما تشدد المنظمة على ضرورة توفير سبل الحماية الكافية للصحفيين الميدانيين، خاصة في أحداث المظاهرات وأعمال العنف التي تقع من قبل كلا الطرفين.

كما تطالب المنظمة نقابة الصحفيين بعمل دورات تدريبية للصحفيين الميدانيين على كيفية التعامل مع أحداث العنف والتي تصاحب المظاهرات خلال هذه الفترة من إطلاق رصاص و خرطوش، مما يعرض الصحفيين للمخاطر من كلا الجانبين.

ومن جانبه أكد حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية إن واقعة الاعتداء واستهداف شباب الصحفيين ليست الأولى،  فقد سبق وتعرض العديد من الصحفيين للقتل بالرصاص، وكان آخرهم استشهاد الصحفية “ميادة أشرف “، مشيرًا إلى أن هذه الاعتداءات تأتي في  ظل غياب الحماية اللازمة للصحفيين أثناء تأدية عملهم. مضيفًا إلى أن تكرار إستهداف الصحفيين يشكل خطرًا جسيمًا لحق الحياة من ناحية وإنتهاكًا للحق في المعرفة من ناحية أخرى.

تم نشر هذا الموضوع 15. أبريل 2014 في 2:42 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق