مرصد مكافحة الارهاب المنظمة المصرية تدين انفجار قنبلة محطة مترو جمال عبد الناصر بالاسعاف

16. أكتوبر 2014 بواسطة المحرر

تعرب المنظمة المصرية لحقوق الانسان عن إدانتها البالغة  للتفجير الإرهابي الذي وقع في شارع الإسعاف أعلى محطة مترو جمال عبدالناصر بالقاهرة مساء الثلاثاء الموافق 14 أكتوبر 2014، مسفرًا عن إصابة وقوع 14 مصابًا، مطالبةً بسرعة إجراء التحقيقات وضبط الجناه ومحاكمتهم.

وقد نتج التفجير الإرهابي الذي وقع في شارع الإسعاف أعلى محطة مترو جمال عبدالناصر بالقاهرة، عن انفجار عبوة تم دسها أسفل إحدى السيارات المتوقفة في الشارع مسفرًا عن 14 مصاب حيث تم نقل المصابين إلى مستشفى دار الهلال، حيث تم علاج 10 منهم وغادروا المستشفى، بينهم طفلتين، فيما بقى ثلاثة مصابين في المستشفى، بالرعاية المركزة.

والمنظمة إذ تدين هذا الحادث الأثم أيا كانت الجهة التى تقف وراءه وأيا كانت مبرراته لما فى ذلك من إراقة دماء الابرياء، فإنها تؤكد على حتمية معاقبة المتسبيبن في هذا الحادث وما سبقه من أحداث أرهابية، موضحة أن الارهاب يهدد مبادئ وقيم حقوق الانسان.

كما تطالب المنظمة بتشديد الإجراءات الأمنية بكافة المناطق الحيوية والمنشآت الهامة فى ذكرى 30 يونيو، وأن يتم نشر قوات الأمن المركزى وسيارات الدوريات الأمنية وتواجدهم بصورة كثيفة بكافة الميادين والشوارع لتأمين المواطنين، وللتعامل مع أى أحداث شغب، إلى جانب استعداد رجال الحماية المدنية لتلقى البلاغات وسرعة فحصها باستخدام أجهزة الكشف عن المفرقعات والكلاب البوليسية المدربة على التعامل مع المواد المتفجرة.

ومن جانبه أكد حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة المصرية أن مثل هذه الحوادث التي تستهدف الأفراد أو المنشآت أمر لا يمكن قبوله، وليس لها صلة بدين أو مبادئ، موضحًا أن هذا الارهاب يتطلب مواجهة شاملة من كل القوى المدنية ودعم أعمال مكافحة الأرهاب بكافة الطرق وبما يضمن حقوق الانسان والحق في المحاكمة العادلة.

تم نشر هذا الموضوع 16. أكتوبر 2014 في 12:45 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق