المنظمة المصرية تتقدم للجنة العليا للحصول على تصاريح متابعة إنتخابات مجلس النواب 2015

18. يناير 2015 بواسطة المحرر

تقدمت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان للجنة العليا لإنتخابات مجلس النواب اليوم الموافق 18 يناير 2015، للحصول على عدد 3050 تصريح لمتابعة الانتخابات البرلمانية، حيث وافقت وزارة التضامن الإجتماعي على تقديم خطاب إلى اللجنة العليا لإنتخابات مجلس النواب لعام 2015، وفقًا لنص المادة 5 من القرار رقم 26 لسنة 2014 بشأن ضوابط متابعة منظمات المجتمع المدني المصرية لإنتخابات مجلس النواب 2015.

ويفيد الخطاب أن المنظمة تتوافر فيها الشروط الواردة بالمادة رقم 3 من قرار لجنة الانتخابات رقم (26-27) لسنة  2014، والمتعلقة بإستمرار المنظمة في مباشرة نشاطها وعدم مخالفتها للقوانين واللوائح، وأنها تمارس نشاطها وفقًا لترخيصها الذي يتعلق بمجالات متابعة الانتخابات وحقوق الانسان ودعم الديمقراطية.

وتجدر الإشارة إلى أن المنظمة شاركت في متابعة الانتخابات البرلمانية منذ 1995 وحتى الآن، وقد أصدرت المنظمة دليلا تدريبيًا لمتابعين الانتخابات البرلمانية 2015، حيث يحتوي الدليل على مبادئ سلوك المتابعة أثناء العملية الانتخابية لضمان نزاهتها وشفافيتها.

ومن جانبه أكد حافظ أبو سعدة رئيس المنظمة على أهمية متابعة منظمات المجتمع المدني للعملية الإنتخابية، لضمان النزاهة والشفافية ودعم الديمقراطية والتحقق من سير العملية الانتخابية فى كافة مراحلها وتسجيل ملاحظات المراقبين وإرسالها إلى اللجنة العليا للأنتخابات.

وأوضح أبو سعدة أن المنظمة سوف تعمل خلال الفترة القادمة على عقد دورات تدريبية للتدريب على دور المجتمع المدني في دعم الديمقراطية، وكذا آليات ومهارات المراقبة على الإنتخابات والوضع القانوني للمراقب وحقوق وواجبات المرشح والناخب على حد سواء.

تم نشر هذا الموضوع 18. يناير 2015 في 1:27 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق