المنظمة تدين الحوادث الإرهابية بالعريش وتطالب باستئصال جذور الإهاب

25. نوفمبر 2015 بواسطة المحرر

مرصد مكافحة الارهاب

المنظمة تدين الحوادث الإرهابية  بالعريش وتطالب باستئصال جذور الإهاب

تعرب المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عن ادانتها للعمليات  الإرهابية الإجرامية بالعريش التى وقعت أمس الثلاثاء الموافق 24/11/2015وتؤكد المنظمة أن الإرهاب يغتال حق من حقوق الإنسان الأساسية ألا وهو الحق في الحياة الذي يعد من أسمي وأقدس الحقوق على الإطلاق.

كان ارهابيون قد قاموا بتفجيرسيارة مفخخة أمام فندق  «سويس أن» بمدينة العريش، حيث مقر إقامة القضاة المشرفين على اللجان الانتخابية، مما أسفر عن استشهاد القاضي عمرو محمدحماد ووكيل النيابة عمرو مصطفى حسني و4 من قوات الشرطة واصابة 10 آخرين كما لقى 2 من الجناة مصرعهما.

وتتقدم المنظمة المصرية بخالص التعازى لنادي القضاة  وأهالى ضحايا الغدر والإرهاب طالبة من الله عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته كما تتمنى للمصابين الشفاء العاجل .

والمنظمة إذ تؤكد أن الأعمال الإرهابية تمثل جريمة لا يمكن تبريرها تحت أي مسوغ أو ظرف من الظروف، ولهذا تشدد  المنظمة على ضرورة الإرتقاء بالأداء المهني للشرطة، والاستعانة بالتقنيات الحديثة في أساليب التحري والاستدلال وجمع المعلومات، والتي تحول دون وقوع مثل هذه الجرائم.

كما تؤكد المنظمة أن تكرار الهجمات الإرهابية يتطلب تحرك حاسم من الدولة لمواجهة مثل هذه العمليات الإرهابية التي تهدد الأمن والسلم العام.

وتطالب المنظمة بسرعة القاء القبض على الجناة، وتقديمهم للمحاكمة العادلة والناجزة، حتى يكونوا رادعا لمن تسول لهم أنفسهم تهديد أمن هذا البلد وترويع المواطنين الأبرياء فيه.

تم نشر هذا الموضوع 25. نوفمبر 2015 في 11:35 ص وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق