المنظمة المصرية تعقد مؤتمرا بعنوان ” ماذا نريد من البرلمان القادم ” الثلاثاء القادم

7. يناير 2016 بواسطة المحرر

تعقد المنظمة المصرية لحقوق الإنسان يوم الثلاثاء القادم الموافق 12/1/2015 مؤتمرا بعنوان “ ماذا نريد من البرلمان القادم” بفندق بيراميزا بالدقي، وسط مشاركة مجموعة من ممثلي الأحزاب السياسية وأساتذة الجامعات ونشطاء حقوق الإنسان .

وأكد أ. حافظ أبو سعده رئيس المنظمة المصرية أن هناك آمال وطموحات معقودة على مجلس النواب القادم، وخاصة أن المؤسسة التشريعية في أية دولة هي جوهر العملية السياسية وهي المدخل الحقيقي للارتقاء بالثقافة السياسية لدى المواطنين، كما أن البرلمان هو المعبر عن ضميرالأمة. ومما لا شك فيه أن دور المؤسسات التشريعية في الحياة السياسية يرتبطارتباطاً وثيقاً بعملية التحول الديمقراطي

وسيشارك في فعاليات الحلقة؛ د.احمد البرعى وزير التضامن السابق  أ0 صابر عمار الامين العام المساعد لاتحاد المحامين العرب أ خالد داود القيادى بحزب الدستور أ  حمد عبدالحفيظ المحامى بالنقض ونائب رئيس المنظمه   د0 بشرى شلش  امين التنظيم بحزب المحافظين  أ 0 ريدة النقاش  رئيس تحرير جريدة الاهالى  د 0 مختار غباشى  نائب رئيس المركز العربى للدراسات السياسيه والاستراتيجيه أ 0 نشوة الديب عضو مجلس النواب  د 0 وحيد عبدالمجيد الخبير بمركز الاهرام للدراسات السياسيه والاسترتيجيه  ا 0  ماجدة موريس نائب رئيس تحرير جريدة الجمهوريه أ احمد بهاء الدين شعبان رئيس الحزب الاشتراكى المصرى  أ 0 عصام شيحه المحامى بالنقض والامين العام للمنظمه 0

تم نشر هذا الموضوع 7. يناير 2016 في 9:31 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق