مرصد مكافحة الإرهاب المنظمة المصرية تدين الحادث الإرهابي بالبدرشين وتطالب بسرعة ضبط الجناة

14. يوليو 2017 بواسطة المحرر

مرصد مكافحة الإرهاب
المنظمة المصرية تدين الحادث الإرهابي بالبدرشين وتطالب بسرعة ضبط الجناة

تعرب المنظمة المصرية لحقوق الإنسان عن إدانتها البالغة للحادث الإرهابي الذى وقع اليوم الجمعة 14 /7/2017 على كمين أمني تابع لشرطة السياحة بالبدرشين، مما أسفر عن استشهاد خمسة من أفراد الشرطة ، وتطالب المنظمة بسرعة القاء القبض على الجناة وتقديمهم للعدالة . وتؤكد المنظمة أن الإرهاب يغتال حق من حقوق الإنسان الأساسية ألا وهو الحق في الحياة الذي يعد من أسمي وأقدس الحقوق على الإطلاق.
كان مجهولون ملثمون يستقلون دراجة بخارية قد قاموا بإطلاق النيران على كمين الشرطة السياحى المتواجد بقرية أبو صير بمركز البدرشين بمحافظة الجيزة مما أسفرعن استشهاد أميني شرطة و3 مجندين.
وترى  المنظمة أن ماحدث هو عمل وحشى ينتهك حق الحياة ذلك الحق الذى كفلته المواثيق الدولية المعنية بحقوق الإنسان والدساتير المختلفة ومنها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي نص في متن مادته الثالثة على أن “لكل فرد حق في الحياة والحرية والأمان على شخصه” و كذلك العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية و السياسية الذي نص في متن مادته السادسة على أن ” الحق في الحياة حق ملازم لكل إنسان، و على القانون أن يحمي هذا الحق و لا يجوز حرمان أحد من حياته تعسفاً”. كما أشارت اللجنة المعنية بالحقوق المدنية والسياسية بالأمم المتحدة في تعليقها العام على نص المادة السابقة إن الحق في الحياة هو الحق الأعلى الذي لا يجوز الخروج عليه حتى في أوقات الطوارئ العامة.
وتطالب المنظمة السلطات المصرية بضرورة اتخاذ خطوات عملية وسريعة لمكافحة البؤر الإرهابية و تكثيف القوات الأمنية وتوفير الحماية الكافية للمواطنين  والمنشآت الحيوية،وتعزيز قيم ومبادئ حقوق الإنسان.
وتجدد المنظمة مطالبتها بضرورة معاقبة الدول الداعمة للإرهاب على أن تقوم هذه الدول المخالفة بصرف تعويضات لضحايا العمليات الإرهابية.
ومن جانبه أكد د. حافظ أبوسعدة-رئيس المنظمة- على أن مثل هذة الاعمال الارهابية تهدد قيم حقوق الانسان حيث أنها تمثل اعتداء على حزمه الحقوق والحريات التي أقرتها المواثيق والاتفاقيات الدولية وأهمها الحق في الحياة والحرية والأمان الشخصي والحق في التنقل.
وطالب أبو سعدة بضرورة معاقبة المتسبيبن فى  إراقة الدماء وسرعة القاء القبض على الإرهابيين وداعميهم , ومن يعاونونهم أو يتسترون عليهم. مشيرًا إلى أهمية التصدي لظاهرة الإرهاب عبر الأركان الأربعة لاستراتيجية الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، والمتجسدة في أخذ التدابير الرامية إلى معالجة الظروف المؤدية إلى انتشار الإرهاب، وأخذ التدابير اللازمة لمنع الإرهاب ومكافحته، والعمل على بناء قدرات الدول على منع الإرهاب ومكافحته وتعزيز دور منظومة ‏الأمم المتحدة في هذا الصدد، إضافة إلى ضمان احترام حقوق الإنسان للجميع وسيادة القانون بوصفه الركيزة ‏الأساسية لمكافحة الإرهاب.

تم نشر هذا الموضوع 14. يوليو 2017 في 3:00 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق