مرصد مكافحة الإرهاب يدين حادث مسجد الروضة الإرهابى

25. نوفمبر 2017 بواسطة المحرر


مرصد مكافحة الإرهاب يدين حادث مسجد الروضة الإرهابى

يعرب مرصد مكافحة الإرهاب، التابع للفيدرالية العربية لحقوق الإنسان والمنظمة المصرية لحقوق الإنسان،عن إدانته البالغة للحادث الإرهابي الذى استهدف المصلين فى مسجد الروضة ببئر العبد فى سيناء الجمعة 11/24/ 2017 والذى أسفر عن سقوط ما لا يقل عن 235 شهيدا وإصابة أكثر من 109 آخرين، ويطالب المرصد الحكومة المصرية بملاحقة الجناة والتحقيق الفوري والعاجل في الحوادث الإرهابية التي وقعت، وتقديم الجناة للمحاكمة وتوقيع العقاب عليهم ليكونوا رادعا لكل من تسول لهم أنفسهم بانتهاك حق الإنسان في الحياة أحد أسمي وأقدس الحقوق التي أقرتها المواثيق والاتفاقيات الدولية والتشريعات القانونية.
كان مسلحون مجهولون فجروا عبوة ناسفة في مسجد بقرية الروضة شرق مدينة بئرالعبد، حيث تسبب الانفجار في مقتل وإصابة عدد من المصلين، كما أطلقوا وابلاً من النيران تجاههم.
كما أن الانفجار أسفر عن تلفيات كبيرة بالمسجد وسقوط بعض محتوياته.
كما أضرم الإرهابيون  النار في سيارات الأهالي، ثم قاموا بقطع الطريق المؤدي للقرية.
وإذ يتقدم المرصد ببالغ العزاء للمصريين جميعًا فى كل ضحايا الإرهاب فإنه يؤكد أن ماحدث هو عمل وحشى ينتهك حق الحياة ذلك الحق الذى كفلته المواثيق الدولية المعنية بحقوق الإنسان والدساتير المختلفة ومنها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي نص في متن مادته الثالثة على أن “لكل فرد حق في الحياة والحرية والأمان على شخصه” و كذلك العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية و السياسية الذي نص في متن مادته السادسة على أن ” الحق في الحياة حق ملازم لكل إنسان، و على القانون أن يحمي هذا الحق و لا يجوز حرمان أحد من حياته تعسفاً”.
ويري المرصد أن انتشار الإرهاب على هذا النحو هو خطر يهدد البشرية جمعاء، ويعد انتهاك لأبسط حقوق الإنسان ألاوهو حقه الإنسان في الحياة، وهو الأمر الذي يتطلب تكاتف المجتمع الدولي والدول جمعيا من أجل مواجهة هذا الإرهاب الأسود والقضاء عليه.كما يعد الإرهاب ضد المدنيين  انتهاكا مباشرا لسيادة حكم القانون وقوانين حقوق الإنسان الدولية التي تحارب الإرهاب ، حيث تحظر الاتفاقية الدولية لمحاربة التفجيرات الإرهابية: “الاستخدام غير القانوني والمتعمد للأسلحة والمتفجرات بالأماكن العامة بهدف إحداث القتل أو الإصابة أو الدمار الواسع، أو بهدف إجبار حكومة أو منظمة على فعل شيء محدد”، ولذا فهي تعتبر جريمة ضد الإنسانية.
ويطالب المرصد السلطات المصرية بضرورة اتخاذ خطوات عملية وسريعة لمكافحة البؤر الإرهابية و تكثيف القوات الأمنية وتوفير الحماية الكافية للمواطنين  والمنشآت الحيوية، وتعزيز قيم ومبادئ حقوق الإنسان.
كما يطالب المرصد بضرورة تكاتف المجتمع الدولى لمحاربة الإرهاب ومعاقبة الدول التي تدعم الإرهاب بأي شكل مادي أو لوجستي أو تأوي القيادات الإرهابية وتسمح بوجود معسكرات تدريبية لتلك العناصر الإرهابية ،كما يجب أن تتحمل هذه الدول التي تقوم بهذه المخالفات بصرف تعويضات لضحايا العمليات الإرهابية.

تم نشر هذا الموضوع 25. نوفمبر 2017 في 10:11 ص وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق