المنظمة المصرية تعقد مائدة مستديرة بعنوان “نحو قانون أفضل للجمعيات الأهلية ” الخميس القادم.

12. نوفمبر 2018 بواسطة المحرر

المنظمة المصرية تعقد مائدة مستديرة بعنوان “نحو قانون أفضل للجمعيات الأهلية ” الخميس القادم.

 

تعقد المنظمة المصرية لحقوق الإنسان مائدة مستديرة تحت عنوان “نحو قانون أفضل للجمعيات الأهلية “يوم الخميس القادم  15/11/2018 في تمام الساعة 4 عصرًا بمقر المنظمة.

ويضم اللقاء نخبة من المثقفين ورجال القانون والمدافعين عن حقوق الإنسان  ولفيف من الجمعيات الأخرى.

تهدف المائدة  إلى مناقشة السلبيات التي اعترت قانون الجمعيات الأهلية رقم 70 لسنة 2017 ، وخطوات التحرك اللازمة، وذلك في إطار الدفاع عن الحق في التجمع التنظيم المكفول بمقتضى المواثيق الدولية لحقوق الإنسان، مما يؤدي في نهاية الأمر إلى بناء مجتمع مدني حر فعال قادر على المساهمة في تعزيز قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان في مصر.

من جانبه أكد د.حافظ أبو سعدة –رئيس المنظمة –أن قانون الجمعيات الأهلية رقم 70 لسنة 2017 يقيد حرية الجمعيات ، وذلك بمخالفة للمادة 20 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان التي تنص على “لكل شخص حق في حرية الاشتراك في الاجتماعات والجمعيات السلمية “، وللمادة 22 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية و السياسية و التي منحت للمواطنين الحق في تكوين الجمعيات ووضع محظورات تعيق أعمال هذا الحق.

وطالب أبو سعدة بتفعيل توصيات المجلس الدولي لحقوق الإنسان  بشأن الجمعيات ، بما يكفل  بناء مجتمع مدني قوي قادر على المساهمة في تعزيز قيم الديمقراطية وحقوق الإنسان .

تم نشر هذا الموضوع 12. نوفمبر 2018 في 1:45 م وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق