مشروع تقديم المساعدة القانونية للاجئين

7. مارس 2001 بواسطة المحرر

يفتقد اللاجئون فى مصر لكثير من المساعدات القانونية التى يجب منحها لمن هم فى وضعهم ، ومع أنه لم يحدد بعد عدد اللاجئين فى مصر فإن المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة قد أقرت فى عام 2000 أن هناك لاجئين من 35 دولة يعيشون فى مصر مع أسرهم ، وكذلك يوجد أيضا عدد هائل من اللاجئين ينتظرون إجراء المقابلات الشخصية وذلك لتحديد وضعهم

وقد تم وضع أول برنامج للمساعدات القانونية فى صيف عام 2000 فى الجامعة الأمريكية بمصر وقام بوضعه د / بربرا هارل و التى تعمل بمركز دراسات اللاجئين بجامعة أكسفورد و التى بدأت فى العمل كدكتور زائر بالجامعة الأمريكية فى عام 2000 وفى أغسطس 2001 بدأ العمل فى مشروع المساعدات القانونية للاجئين تحت مظلة المنظمة المصرية لحقوق الانسان
وقد تأسس هذا المشروع فى عام 2001 لتحقيق الاهداف الاتية :

1- مساعدة طالبي اللجوء لتقديم شهادتهم وتدعيمها بالمطالب القانونية المعتمدة على القانون الدولي للاجئين وحقوق الانسان
2- تدريب المحامين المصريين و دارسي قانون اللاجئين على الممارسات القانونية لقانون اللاجئين والتعرف فى النهاية على وجهات نظرها وافتراضاتهم حول المسئولية الكبرى فى إدارة المشروع
3- تحسين السياسات والممارسات المتعلقة باللاجئين
4- العمل على مشاركة المنظمات الغير حكومية فى مصر والشرق الأوسط فى الأعمال المتعلقة باللاجئين وتدريب موظفوها على ذلك

مشروع تقديم المساعدة القانونية للاجئين فى سبيله لتحقيق أهدافه السالفة حيث يتعاون مع ( مركز دراسات وبرامج التطور الإنساني ) (CSAH D P ) الذى يقوم بتقديم المساعدات والخدمات القانونية للاجئين وقد تلقى مجموعة العاملين به محاضرات تدربية وشاركوا فى اجتماعات المحامين
وللمشروع علاقة وطيدة أيضا مع مجموعة المساعدين وهى مجموعة ذاتية تقوم بمساعدة اللاجئين لتقديم شهادتهم
وتركز مجموعة المساعدين على الحالات فى مرحلتها الأولى بينما تركز المنظمة المصرية لحقوق الانسان على الالتماسات والملفات التى تم البت فيها 0وقد قام المشروع خلال عام 2001 فى استقبال نحو (100 ) لاجئ تقدموا بطلب لمنحهم حق اللجوء قام خلالها المشروع بتقديم المساعدة القانونية اللازمة فضلاً عن تقديم استشارات قانونية لهم حيث أسفر نشاط المشروع عن :
بيان بأعداد اللاجئين

تم نشر هذا الموضوع 7. مارس 2001 في 4:48 ص وهذا الحقل تحت بيانات صحفية. يمكنك متابعة الردود على هذا الموضوع من خلال RSS 2.0 تغذية. يمكنك اترك رد, أو متابعة من موقعك.

اترك رد

يجب ان تكون مشترك للتعليق